البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 تعليق على مقال نشر بجريدة الصباح التونسية بعنوان العدل أساس العمران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير أ/ طه العبيدي
Admin


عدد الرسائل : 5079
الإسم و اللقب : رجال القانون
نقاط : 5321
تاريخ التسجيل : 19/01/2008

مُساهمةموضوع: تعليق على مقال نشر بجريدة الصباح التونسية بعنوان العدل أساس العمران   الإثنين فبراير 25, 2008 12:53 pm

مقال نشر بجريدة الصباح التونسية بعنوان العدل أساس العمران

بعد أن حوّل بعضهم شارع باب البنات الى ساحة وغى لحروبهم السياسية متمترسين خلف اسوار المحاماة يبدو أن المثل العامي القائل «اللي في يدو حجرة يرميها» أصبح ينطبق على واقع الحال.. فالمحامون نالوا خلال اشهر قليلة ماظلوا يتناحرون عليه ومن أجله سنوات عديدة..

و«المهنيون» منهم بالاساس كما بعض الاطياف السياسية ايقنوا أن اقصر طريق لتحقيق مطالب المحامين هو الحوار بعيدا عن سياسة «ليّ الذراع» لمجرد اطالة الصراع بغاية توظيفه لأجندا سياسية معينة.

ان للدولة هيبتها ولاصحاب العباءة السوداء مكانتهم وللعدل سلطانه الذي يعلو ولا يعلى عليه وعندما فهم الجميع كل من موقعه ماله وما عليه وعندما احترم كل طرف قانون اللعبة سهلت المهمّة على الجميع وصعبت على قلّة قليلة لم تكن غايتها التغطية الاجتماعية ولا المعهد بل كانتا وسيلتهما للضغط على السلطة وخلق اجواء من التوتر المتوالد عنه المزيد من التوتر.

ولئن كان من حق كل الاطياف السياسية أن تنشط وتعارض وتقترح البدائل وتسعى للتغيير في اطار احترام القانون فانه ليس من حق أي تنظيم أو حزب بما فيه الحزب الحاكم أن يجعل أية مهنة حبيسة لاهدافه السياسيوية الضيقة.. فالهياكل المهنية جعلت للدفاع عن المهنة والتنظيمات والاحزاب جعلت للدفاع عن قناعات وتوجهات سياسية ولا مجال لاستخدام أي من الشكلين للآخر.

واعتقادي ان انتخابات عمادة المحامين رغم ما حمله الصندوق من مفاجآت للبعض وما اثاره من تخوّفات لدى اطراف اخرى حملت في ارحامها انموذجا لما يمكن ان تكون عليه العلاقات بين الهياكل المهنية وسلط الاشراف ومثالا حيا لشراكة فاعلة قوامها الاحترام المتبادل واللعب باوراق مكشوفة وغايتها خدمة الصالح العام ومراعاة الظروف ودقة المرحلة.

اليوم وقد حظي المحامون بالطمأنينة وتوفر لسلطة الاشراف الهدوء الذي ترغب فيه فان من أوكد الواجبات الانصراف للعمل الدؤوب المثمر ولعل من أوكد الاولويات ايلاء المتقاضي عناية خاصة.. عناية توفر له خدمات جيدة في ظروف مريحة.. والحكومة مطالبة اليوم واكثر من أي وقت مضى بالانفاق بسخاء على المحاكم لتأهيل القطاع الذي ظل لقلة الامكانيات يشكو نقائص ويفرز صورا لا تليق ببلد اختار أن يكون دولة القانون والمؤسسات.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tahalabidi-avocat.fr.gd
المدير أ/ طه العبيدي
Admin


عدد الرسائل : 5079
الإسم و اللقب : رجال القانون
نقاط : 5321
تاريخ التسجيل : 19/01/2008

مُساهمةموضوع: التعليق   الإثنين فبراير 25, 2008 12:54 pm

أشكر صاحب المقال عن الموضوع المقترح و الذي من خلاله عاتب كل من إتخذ من المحاماة ميدانا لتصفية حسابات سياسية بعيدة عن المنهج النقابي و المهني و دون محاولة إيجاد حلول حقيقية للوضع المتأزم الذي نخر مهنة المحاماة و جعلها عاجزة عن تحقيق غاياتها في طمأنينة فضلا عما باتت عليه سلطة الإشراف حسب المقال من حيرة و إنعدام الهدوء .إلا أنه لا بد من التأكيد من أن السلطة يجب أن تضطلع بدور مضاعف إزاء ما آل إليه وضع المحاماة فدور السلطة ليس محاكاة الواقع و التفاعل معه كيفما هو بل كذلك السعي من موقعها كسلطة إلى الرفع منه و تطويره لما يمثل قطاع المحاماة من ضرورة حتمية لسيرورة مرفق عام أساسي وهو مرفق العدالة و بالتالي غياب الإجراءات طيلة أمد فسح المجال للتيارات السياسية لإحتواء مهنة المحاماة و محاولة تطويعها حسب أهدافهم الحزبية و بل و ربما الشخصية.
إن إضطلاع السلطة بدور فاعل في الإحاطة بالمحامين و تذليل أمامهم الصعاب الموضوعية و كذلك الذاتية من شأنه أن ينقي الأجواء و يتولى كل طرف القيام بواجباته بكل أمل في تحقق أهدافه و طموحاته.
و يندرج في هذا الإطار إصدار أمر المتعلق بإحداث صندوق التغطية الإجتماعية و التقاعد و الذي يعد تحقيقا لأهم مطالب المحامين، يمثل لا شك منعرجا إيجابيا في علاقة السلطة بالهيئة الوطنية المحامين مع الأمل أن يكون هذا منعرج متواصلا نحو تحقيق الإزدهار الحقيقي لكل المحامين و ذلك بالإستجابة إلى مختلف مطالبهم الأكيدة سواء تلك المتعلقة بعملهم اليومي في المحاكم أو التي تهم حياتهم المهنية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tahalabidi-avocat.fr.gd
 
تعليق على مقال نشر بجريدة الصباح التونسية بعنوان العدل أساس العمران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 2- آخر الأخبار القانونية و أخبار رجال القانون-
انتقل الى: