البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 في صفاقس:اختطفوا معاقة واعتدوا عليها ثم أحرقوها بالسجائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير أ/ طه العبيدي
Admin


عدد الرسائل : 5079
الإسم و اللقب : رجال القانون
نقاط : 5321
تاريخ التسجيل : 19/01/2008

مُساهمةموضوع: في صفاقس:اختطفوا معاقة واعتدوا عليها ثم أحرقوها بالسجائر   الجمعة فبراير 29, 2008 12:25 pm

اختطفوا معاقة واعتدوا عليها ثم أحرقوها بالسجائر

تنظر الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بصفاقس خلال الأيام القادمة في القضية التي شهدتها منطقة «السعادي» بساقية الدائر بصفاقس اثر تعرض طفلة معاقة لعملية اختطاف من قبل مجموعة من الوحوش الآدمية بعد ان استعملوا معها ابشع طرق العنف والتهديد لتسهيل ارتكاب جناية ومواقعة غصبا باستعمال السلاح..

في صفاقس: اختطفوا معاقة واعتدوا عليها ثم أحرقوها بالسجائر

تنظر الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بصفاقس خلال الأيام القادمة في القضية التي شهدتها منطقة «السعادي» بساقية الدائر بصفاقس اثر تعرض طفلة معاقة لعملية اختطاف من قبل مجموعة من الوحوش الآدمية بعد ان استعملوا معها ابشع طرق العنف والتهديد لتسهيل ارتكاب جناية ومواقعة غصبا باستعمال السلاح..

تفاصيل هذه القضية انطلقت بناء على محضر بحث تعهد بالتحقيق فيه اعوان الحرس الوطني سباقية الدائر بصفاقس مفاده تعرض طفلة تبلغ من العمر 14 سنة معاقة لعملية مواقعة والاعتداء عليها غصبا من قبل مجموعة من الشبان... بعد ان صرحت والدة المتضررة بانها سألت عن ابنتها التي افتقدتها منذ صبيحة يوم الجمعة30 سبتمبر من سنة 2005 لدى بعض الجيران والذين اعلموها بانهم لمحوها بالطريق العام تبحث عن احد اقربائها لفتح باب المنزل الذي انغلق بمفعول الرياح العاتية لتنطلق رحلة عذاب الام للبحث عن فلذة كبدها بعد ان اعلمتها جارة اخرى بانها رمقت طفلتها بمنزل مهجور بمنطقة «السعادي» رفقة المظنون فيهم.. وهناك كانت صدمتها عنيفة حيث عثرت المسكينةعلى البعض من ملابس ابنتها.. ثم علمت في مرحلة ثانية بخبر تواجدها بمركز الشرطة بسيدى منصور لتنطلق ابحاث الاعوان والاستماع لاقوال المتضررة التي افادت انها كانت صبيحة يوم الواقعة متواجدة بمنزلهم بصدد تنظيفه حين فوجئت وفي حدود الساعة التاسعة صباحا تقريبا بباب المنزل يغلق نتيجة هبوب الرياح وللغرض خرجت للاستنجاد بابن خالها قصد فتح الباب لها لتجد نفسها وجها لوجه امام شابين توجها لها بالسؤال عن اخوتها فاجابتهما بانهم نيام بالمنزل..

حينها اغتنم احد المظنون فيهما الفرصة ليضع على انفها وفيها خرقة قماش تسببت في احالتها بحالة غيبوبة جزئيا في حين تولى المتهم الثاني مسكها من يدها الأخري واشار على سيارة اجرة «تاكسي» بالوقوف ثم ادخلاها عنوة ليسيرا بها بعض الأمتار قبل ان يتم انزالها ليركباها سيارة اخرى كان يوجد بداخلها خمسة شبان آخرين تجهل هويتهم وكانوا بصدد معاقرة الخمرة ثم توجهوا بها الى منزل مهجور بطريق السلطنية كلم 13 وهو عبارة عن بناية معدة لتربية الارانب... وناولوها كأسا به سائل احمر وبعض الأقراص البيضاء ثم شرع الجناة في تجريدها من ملابسها والاعتداء عليها بطريقة وحشية طيلة الليلة بالتداول بعد ان اعتدوا عليها بالعنف الشديد واحراق اماكن حساسة من بدنها «بالسجائر» حتى اغمي عليها في العديد من المرات... وفي اليوم الموالي تولى المتهم الرئيسي في القضية وشريكه نقلها على متن دراجته النارية لوالدته التي قامت بتنظيفها وغيرت لها ملابسها المتعفنة وكان في نيتها التحول بها الى مكان آخر في المرحلة الثانية.. في الأثناء داهمها اعوان الأمن والقي القبض على احدهما في حين لاذ الاخر بالفرار... ولاحظ الأعوان علامات الاضطراب على البنية وعاينوا حرق السجائر وجروحا على مستوى ركبتها وزرقة بيدها نتيجة شد وثاقها بحبل اثناء عملية اغتصابها وبتواصل الأبحاث والاستماع لاحد الشهود افاد هذا الأخير بانه وفي تاريخ الواقعة بعد ان احتسى الجعة مع المتهم الرئيسي وشريكه نفدت لديهم الكمية لذلك امتطوا سيارة وببلوغهم طريق سيدي منصور عند حدود الساعة التاسعة ليلا استوقفتهم فتاة وركبت بالكرسي الخلفي وبقيت تتجاذب معه أطراف الحديث وقد اعلمه نديمه بانه سيوصلها الى منزلها لذلك انزلهما من السيارة واضاف انه لا يعرف ما حصل بعد ذلك...

وبالاستماع لاقوال المتهمين انكروا ما نسب اليهم وحاولوا تبرئة انفسهم من التهم الموجهة اليهم معللين ذلك بتضارب اقوال المتضررة.. باحث البداية وبعد اجراء المعاينة على مكان الواقعة وحجزالبعض من ادباش الطفلة وحذاءها وبعد اجراء الفحص الطبي من قبل اخصائي على المتضررة امر بايقاف المتهمين الاربعة لمقاضاتهم من اجل ارتكابهم لجرائم اختطاف طفلة سنها دون الثامنة عشرة عاما باستعمال العنف والتهديد وحجز شخص دون اذن قانوني من عدة اشخاص باستعمال السلاح نتج عنه سقوط بدني ومرضي وكان القصد من هذه العملية تسهيل ارتكاب جناية ومواقعة انثى غصبا باستعمال العنف والتهديد بسلاح.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tahalabidi-avocat.fr.gd
 
في صفاقس:اختطفوا معاقة واعتدوا عليها ثم أحرقوها بالسجائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 13- في القانون الجنائي و علوم الإجرام Droit pénal & criminologie :: قضايا و جرائم الحق العام :: بعض من آخر الجرائم التي جدت بتونس-
انتقل الى: