البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 مؤتمر منتدى الشباب في اتحاد المحامين العرب:بعث لجنة لمراجعة وصياغة القانون الأساسي عدم جاهزية عدد من الدول العربية لهذه الانتخابات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير أ/ طه العبيدي
Admin


عدد الرسائل : 5079
الإسم و اللقب : رجال القانون
نقاط : 5321
تاريخ التسجيل : 19/01/2008

مُساهمةموضوع: مؤتمر منتدى الشباب في اتحاد المحامين العرب:بعث لجنة لمراجعة وصياغة القانون الأساسي عدم جاهزية عدد من الدول العربية لهذه الانتخابات   الثلاثاء فبراير 19, 2008 10:53 am

لحمامات ـ الصباح: احتضنت مدينة الحمامات اول امس الاحد اشغال المؤتمر الاول لمنتدى الشباب في اطار اتحاد المحامين العرب. وقد اشرف على افتتاح هذا المؤتمر السيد البشير التكاري وزير العدل مصحوبا بوالي نابل، وحضره الاساتذة البشير الصيد عميد المحامين التونسيين، بول نيمو الرئيس الشرفي للاتحاد الدولي للمحامين،

سامح عاشور رئيس اتحاد المحامين العرب وامينه العام ابراهيم السملالي، عدد من القضاة، اعضاء الهيئة الوطنية للمحامين والعديد من العمداء والنقباء من تونس وبقية البلدان العربية، الى جانب عدد كبير من المحامين الشبان من تونس.

فماذا قال الوزير في افتتاح المؤتمر، وكيف دارت اشغاله؟ ثم ماهي ابرز الاسباب لتأجيله؟ وكيف دارت النقاشات داخله ولماذا انتهى المؤتمر بالتأجيل، وببعث لجنة لمراجعة القانون الاساسي؟

كلمة الوزير في افتتاح المؤتمر

بعد افتتاح اشغال المؤتمر من قبل عميد المحامين التونسيين، تولى السيد البشير التكاري وزير العدل وحقوق الانسان القاء كلمة عبر فيها عن سعادته وترحابه بالضيوف وباحتضان تونس اشغال المؤتمر تحت اشراف سيادة الرئيس زين العابدين بن علي.

واعرب الوزير عن تقديره للقائمي على شؤون الاتحاد الدولي للمحامين واتحاد المحامين العرب لما يبذلونه من جهد لتوفير اسباب النجاح للمؤتمر. واعتبر الوزير ان مثل هذه اللقاءات تساهم بشكل كبير في مزيد توثيق اواصر التعاون والتكامل بين المحامين.

وذكر الوزير بالدور المتميز الذي قامت به المحاماة في تونس، وتوجه بالتحية لكل اجيال المحامين. وابرز ان تونس اولت عناية خاصة للعدالة بكل مكوناتها، وحرصت على تطوير نظامها القضائي مبينا ان للمحامين دورا فعالا في مساعدة القضاء.

وبين ان المحاماة في تونس تحظى بالاستقلالية وتحققت لها عديد المكاسب، منها صندوق التغطية الاجتماعية للمحامين الذي يرتكز على اربعة مبادئ اساسية تتمثل في شمول هذا النظام كل عناصر الرعاية الصحية للمحامي ولافراد عائلته، وكذلك التوازن المالي والديمومة بضمان موارد مالية للصندوق.

ونوه الوزير بالحوار الجدي مع الهيئة الوطنية للمحامين الذي اثمر جملة من الاتفاقيات، ودعا الى تظافر الجهود لتطوير كفاءات ومؤهلات المحامين الشبان منبها الى المنافسة التي باتت تفرضها احكام قانون السوق

كلمات افتتاحية للمؤتمر

توجّه عميد المحامين التونسيين البشير الصيد في كلمته بالشكر لرئيس الدولة على تفضله وضع المؤتمر تحت اشراف سيادته، وبين ان اللقاء يتم من اجل منتدى الشبان الذي هو في صلب اتحاد المحامين العرب لا كما يذهب البعض الى الادعاء بانه تفكيك لهذا الاتحاد العريق. وبين في هذا الجانب ان الاتحاد عريق وسبق تأسيسه حتى الجامعة العربية، مبرزا مواقفه الوطنية ودفاعه عن المهنة.

وبين العميد الصيد ان الاتحاد قلعة صامدة في وجه كل التحديات وان الهدف من بعث منتدى الشباب صلبه هو تطوير وتفعيل له وتوسعة لافاق نشاطه لان الاتحاد في حاجة الى دم جديد واعطاء المحامين الشباب موقعا داخله. واثنى في آخر كلمته على السيد البشير التكاري وزير العدل مبرزا تعاونه مع الهيئة وتفضله بحضور المؤتمر.

اما السيد سامح عاشور رئيس اتحاد المحامين العرب فقد عبر في كلمته عن سروره وسعادته بحجم ما توصلت اليه هيئة المحامين في تونس من انجازات وبالتناغم الهام والحوار البناء الحاصل بينها وبين الحكومة التونسية. وبين ان هناك ضرورة مهنية تفرض هذا اللقاء منها تطوير المهنة وتمتين علاقات المحامين العرب.

المؤتمر واجواؤه العامة

تميزت الاشغال الرسمية للمؤتر باجواء ساخنة وحركية واسعة في صفوف المحامين، كما انطلق المؤتمر بعد قرابة الساعة والنصف، وللبحث في الاسباب بدا لنا ان هناك عدم رضا ناتج عن الترشحات التي لم تكن واضحة وعن محدودية تمثيلية الوفود القادمة من نقابات المحامين في الدول العربية. كما اشار لنا بعض المحامين الحاضرين ان هناك ضبابية في القانون الاساسي وفي الاعضاء الذين تم تعيينهم سابقا في لقاء بمصر. كما ان هناك دولا مثل مصر والجزائر والمغرب وغيرها غائبة تماما عن المؤتمر.

وبناء على جملة ما اشرنا اليه بدا عدم رضا ووضوح في تركيبة الوفود وتمثيليتها، مما قاد الى دعوة واسعة الى تأجيل المؤتمر لتصحيح بعض جوانبه وتوفير الشروط اللازمة لنجاحه.

فتح باب النقاش لممثلي الوفود والمحامين الحاضرين

هذا الجانب مثل في البداية اشكالية اخرى حيث تمسك رئيس اتحاد المحامين العرب باعطاء الكلمة فقط لممثلي الوفود على اعتبار انهم المعنيون بالنقاش، لكن وامام اصرار المحامين على فتح النقاش لهم نظرا لعديد الاشكاليات المطروحة تم الاتفاق على اعطاء الكلمة لكل من يرغب في ذلك. فماذا جاء في كلمات المتدخلين؟

ـ شوقي ساسيل (لبنان): "ادعو الى تهدئة الخواطر وتجاوز الخلافات والى انجاز المهام التي جئنا من اجلها. كما لا يفوتني ان اشير الى بعض المآخذ بخصوص الاعلام المحدود وغير المسبق عن بعض الجوانب واتمنى ان لا يكون هذا التوجه في بعث المنتدى افراغ للاتحاد من محتواه".

ـ محام من الكويت: "اتساءل: أين التكوين في الاتحاد؟ ماذا اعددنا للشركات الاجنبية في حال التجائها للمحامين؟ لماذا لا توجد لجنة قارة في الاتحاد لمراجعة القوانين؟ ماذا اعددنا لمواجهة العولمة؟.. اني محبط واتمنى ان نخرج بخطوات عملية".

ـ خالد صالح (اليمن): "اتيت بكل سرور ومحبة الى تونس.. واتمنى ان تتكرر زيارتي لها.. وادعو الى ان يتم ما حضزنا من اجله من اقرار للنظام الاساسي للمنتدى، والى تجاوز خلافاتنا لاننا دعينا من النقابات وليس من مؤتمر عبر انتخابات.. ان يفسح الشيوخ المجال للمحامين الشبان".

ـ ابراهيم عبيد (سوريا): "اتينا وللقائنا اهمية.. لاننا نجتمع لنصل في الاخير الى نتيجة تهمنا جميعا.. من الناحية العملية فان اجتماعنا كان لابد ان يتم بعد اقرار النظام الاساسي للمنتدى في مصر والذي ينص على التمثيلية لعضوين من كل بلد عربي.. ادعو لتنفيذ هذا التوجه".

ـ بالليل عبد الصمد (وجدة ـ المغرب): "نعبر عن مباركتنا للمنتدى ودعمنا له وعزمنا على المشاركة فيه.. نرى اليوم اعضاء من مجالس الهيئات من الشباب وهو توجه يدعو الى التشبيب.. وادعو بالمناسبة الى تمثلية المحاميات فالطبيعة لا تقبل الفراغ.. ان تتوحد الصفوف ورصها داخل الاتحاد لا الى شرذمته".

ـ لزهر العكرمي ( تونس): "اننا لسنا جامعة عربية بل مجتمعا مدنيا.. اسأل اين زملاؤنا من المغرب ومصر والجزائر.. والا "الحاضر يززي".. هناك خلل ما كما اشار زميلي من الكويت.. نحن لن نؤسس شيئا.. ولابد من التروي.. لا نريد ان نضيف جثثا الى جثثنا التي تفرخ وتتزايد.. انا لا اعرف من هو وفدنا.. لنكون ديموقراطيين ويكفينا ولادات قيصرية.. ان الاجتماع للتأسيس ويجب الابتعاد عن الطرق القديمة.. كل بلد عربي عينه على رئاسة المنتدى.. وهذا ليس هدفا.. المهم تفعيل المؤسسة.. انا مع التروي والتأجيل ومع لجنة تأسيسية لتعميق الافاق وتوضيحها.

ـ بوعلاق كثير(تونس): اريد ان اطرح سؤالا حول سريان الاشاعة.. يقال ان هناك قاونا اساسيا للمنتدى لكننا لم نطلع عليه.. العديد يتكلمون في القاعة باسم وفود فهل وقع تعيينهم قبل التاسيس؟.. لماذا احرم من حقي في المشاركة وما هي الشروط في هذا الجانب ان كان هناك شروط؟ فمتى واين وكيف تأسس المنتدى.. ان الموضوع فيه تعتيم ولا بد من الوضوح في هذا الجانب.

ـ فيصل الجاوي (تونس): سؤالي موجه الى السيد العميد البشير الصيد. ان هذا المنتدى يمر بمؤتمره الاول التاسيسي، وهو لابد ان يتم بانتخاب لكن ليس لنا عليه اية فكرة ولحد الان لا نعرف اعضاء الوفد التونسي. فكيف اختير الاعضاء او عينوا ومتى تم ذلك؟

اما بخصوص المؤتمر فان اتحاد المحامين العرب يضم تمثلية المحامين في 23 دولة عربية، لكن الحضور اقتصر على 8 منها فقط، وهم لا يمثلون الاغلبية.. فالبقية لا ترغب في الحضور ام تم اقصاؤها. ان النصاب لم يتوفر قانونا، ونطالب بمراجعة اعضاء الوفود واعادة التآم المؤتمر.

ردود على التساؤلات والنقاشات الحاصلة

وعلى اثر انتهاء التدخلات وما جاء بها من تساؤلات كثيرة، تولى السيدان البشير الصيد وسامح عاشور الرد عليها. حيث قال عميد المحامين في تونس انه بالنسبة لاعضاء المنتدى الذين اختيروا في اجتماع القاهرة من الممكن ان نعطيهم الكلمة رغم انهم لم يكونوا في اللجنة التاسيسية. ان هناك اعضاء مؤسسين لهم الاولوية اما البقية فتدخلاتهم لا يمكن ان تتم الا بصفة ملاحظ.

اما السيد سامح عاشور الامين العام لاتحاد المحامين العرب فقد اشار بالقول: "نحن في اجتماع للمحامين العرب لذا وجب الانضباط والتدخل في اطار المؤتمر. الاستماع سيتم اولا لممثلي الوفود، ثم لكل من يريد اخذ الكلمة. الاتحاد يتكون من النقابات العربية التي تم انتخابها داخل هياكلها والاتحاد يختار ما تختاره النقابات والمنظمات الاقليمية.

ولما فكرنا في بعث المنتدى فذلك لتفعيل الاتحاد ودوره والمنتدى ليس منظمة مستقلة. والتعامل يتم مع النقابات ولا الشخوص من خارجها».

وعلى اثر هذه الردود تم رفع الجلسة الصباحية في حدود الساعة الواحدة بعد الزوال ليسأتنف المؤتمر مع الساعة الرابعة مساء. فماذا دار في الجلسة المسائية؟

بعث لجنة متابعة

الجلسة المسائية للمؤتمر لم تدم طويلا حيث فسح فيها المجال فقط للاستماع لبعض المقترحات والتصورات التي صبت جميعها في اتجاه واحد يدعو الى التروي ومزيد التفكير.

وبناء على هذا الاجماع شبه الكلي، تم بعث لجنة لاعداد ومراجعة القانون الاساسي لغياب وعدم جاهزية بعض الدول لهذه الانتخا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tahalabidi-avocat.fr.gd
 
مؤتمر منتدى الشباب في اتحاد المحامين العرب:بعث لجنة لمراجعة وصياغة القانون الأساسي عدم جاهزية عدد من الدول العربية لهذه الانتخابات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 2- آخر الأخبار القانونية و أخبار رجال القانون-
انتقل الى: